مركز المحتويات المصورة

انخفاض حاد في كمية البضائع الواردة لغزة عبر كرم أبو سالم

 

أظهرت إحصائية إسرائيلية أولية تراجعًا حادًا في عدد شاحنات الأغذية والبضائع التي تدخل إلى قطاع غزة من معبر كرم أبو سالم التجاري الوحيد مع القطاع، إذ تراجعت إلى 171 شاحنة يومياً فقط خلال أسبوع بعد قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي حظر إدخال البضائع للقطاع.

وتبنى رئيس الحكومة الإسرائيلية “بنيامين نتنياهو” توصيات قادة جيش الاحتلال بإغلاق المعابر مع غزة المحاصر منذ 11 عاما، بذريعة الحرائق التي تشتعل بتخوم المستوطنات الإسرائيلية بـ”غلاف غزة” الناجمة عن الطائرات الورقية والبالونات الحارقة التي تطلق من القطاع.وحسب التعليمات تم حظر دخول وخروج أي شاحنات تجارية من وإلى القطاع، وذلك في محاولة من سلطات الاحتلال ممارسة المزيد من الضغوطات على فصائل المقاومة وحركة حماس.

ووفق صحيفة “هآرتس” العبرية الاثنين، فقد لوحظ تراجع حاد في عدد الشاحنات التي أدخلت إلى غزة مقارنة بالمعدل الشهري لشاحنات البضائع التي كان يسمح الاحتلال إدخالها للقطاع، فبعد قرار نتنياهو بإغلاق معبر كرم أبو سالم تم إدخال 193 شاحنة، بما في ذلك 171 شاحنة محملة بالأغذية والأدوية ومنتجات النظافة، إلى قطاع غزة.

ولمقارنة الإحصائيات، ووفقاً لوثيقة أعدها منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وهي الوثيقة التي أعدت بالعام 2008، بزعم منع كارثة إنسانية ومنع تعرض سكان القطاع لسوء تغذية بسبب الحصار، تقرر إدخال 171 شاحنة محملة بالبضائع أسبوعيا.

معبر كرم أبو سالم هو المدخل التجاري الوحيد الذي يخدم نحو 2 مليون فلسطيني يحاصرهم الاحتلال الإسرائيلي والسلطات المصرية، إذ حذر رئيس أركان هيئة الجيش “غادي آيزنكوت” في اجتماع لمجلس الوزراء المصغر (الكابينيت) من أن غزة على وشك الانهيار بسبب الأزمة الإنسانية المتفاقمة .

المصدر : رويترز

الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock